سيدة مصرية تنافس مشاهدات فيديوهات محمد علي

اخبار ليل ونهار. سيدة مصرية تنافس مشاهدات فيديوهات محمد علي. بين يوم وليلة، أصبح اسم محمد علي، ملء السمع والبصر في مصر، بعد نشره لسلسلة فيديوهات، من إسبانيا، يتهم فيها قيادات الجيش والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالفساد.

ورغم المحاولات المستمرة لحذف الفيديوهات، إلا أنها تنتشر بشكل كثيف، ويتداولها عشرات الآلاف من المصريين، وأصبحت مثار حديث مواقع التواصل الاجتماعي إلى أن انتقلت إلى الفضائيات.

وقد ظهرت احدى السيدات في احد الفيديوهات وهي تتحدث بشكل تلقائي وبسيط وعميق للغاية عن الوضع الحالي في مصر، مما جعلها تنافس وتزاحم الفنان محمد علي، الذي اصبح يحصد ملايين المشاهدات يوميا.

  اسرار ادراج ارامكو في البورصة السعودية

يتهم محمد علي قيادات بالجيش والمخابرات الحربية بالفساد، ويسخر من دعوة السيسي للمصريين للتقشف، مدعيا أنه كان من ضمن من تم تكليفهم ببناء قصر للرئيس و خمس فلل لمعاونيه بمنطقة الهايكستب العسكرية، على حد وصفه، مشيرا إلى أن كل فيلا مربوطة بنفق بمبنى جداري خرساني، “علشان يسكن فيهم السيسي وقادة الجيش” إذا ثار عليهم الشعب.

وكان محمد صاحب شركة مقاولات تدعى “أملاك” تنشئ مشاريع بالتعاون مع الجيش، وقال في الفيديوهات: “عملت معه (الجيش) 15 عاما، ولي أكثر من 200 مليون جنيه مستحقات عند الجيش”، مطالبا بأمواله.

  لاول مرة.. دبي تحت القصف !

فما هي حكاية محمد علي؟

هو من مواليد الجيزة عام 1978 ووالده بطل كمال أجسام سابق. لم يكمل تعليمه الجامعي وعمل في مجالات مختلفة حتى عمل في مجال المقاولات وأسس شركة “أملاك”، معترفا ضمنيا في فيديوهاته أنه كان يعمل “تحت الترابيزة (الطاولة)”.

عمل أيضا بجانب المقاولات ممثلا، فأدى أدوارا تمثيلية مختلفة بداية من فيلم “القشاش” ومسلسلات “صفحات شبابية”، و”طايع”، وشارع عبد العزيز” 2، حتى قام بإنتاج فيلم “البر الثاني”، وهو ما جعل المؤيدين للسيسي يتهمونه بأنه يهدف إلى الشهرة من فيديوهاته.

  شيخ الازهر: الظلم هو سبب كل بلاء وليس الارهاب

أما شركته “أملاك”، وفق موقعها الإلكتروني وتغطيات صحفية، نفذت أو شاركت في تنفيذ مشاريع متنوعة، من بينها دار الهيئة الهندسية التابعة للجيش والمحكمة الاقتصادية ومقر هيئة الإسعاف ومدينة زويل، بالإضافة إلى مشاريع تحدث عنها في فيديوهاته تشمل خمس فلل وقصرين رئاسيين.

وقال الممثل والمقاول محمد علي إنه انتقل لإسبانيا بعد انهيار شركته للمقاولات في مصر، وبعد شهر سجل شركة أخرى بنفس الاسم في برشلونة، رأس مالها مليون و250 ألف يورو.

This Post Has One Comment

  1. قربت نهاية السيسى

اترك تعليقاً

Close Menu