فيديو.. اردوغان يرفض مصافحة بن سلمان في قمة العشرين

رجب طيب اردوغان، تركيا

اخبار ليل ونهار. فيديو.. اردوغان يرفض مصافحة بن سلمان في قمة العشرين. مع افتتاح قمة العشرين المنعقدة في العاصمة الأرجنتينية بوينس أيرس اتجهت الأنظار نحو حضور ولي العهد السعودي، وما تلتقطه كاميرات المصورين بشأن تعامل قادة وزعماء العالم معه، وهم الذين دان أغلبهم تعاطي السعودية مع حادثة مقتل خاشقجي وشكك في رواياتها المتتالية.

مرتبك القسمات، ظهر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في اللقطة الرسمية الأولى التي تجمع بين القادة المشاركين، لم يبق الرجل طويلا بين “قادة العالم الحر والديمقراطي” وكان أول المغادرين للمنصة التي التقطت فيها صورة رؤساء العالم المشاركين بالقمة الأكثر أهمية خلال العام الحالي.

وقد اظهرت الصور، التجاهل الواضح من الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، لمصافحة او مجرد النظر لولي العهد السعودي بن سلمان، كذلك رصدت الكاميرات نظرة غريبة من الرئيس الامريكي ترامب لابن سلمان.

وقبيل افتتاح القمة ظهر محمد بن سلمان عند استقباله من طرف الرئيس الأرجنتيني قبيل أقل نحو ساعة من الافتتاح الرسمي للقمة، بدت الصورة رسمية وتقليدية ولا توحي بتعابير خاصة، علما بأن الرئيس الأرجينتني قال سابقا إن القمة قد تناقش الشكاوى والاتهامات الموجهة لمحمد بن سلمان في انتهاكات حقوق الإنسان وجرائم الحرب وقضية خاشقجي.

تجاهل كبير

لم ينل محمد بن سلمان وهو الذي وضع نفسه أو وضعه البرتوكول الرسمي للقمة في ركن قصي من الصف الثاني للزعماء كثير اهتمام ومصافحة خلال اللقطة الافتتاحية، بل إن أغلب الزعماء والقادة لم يصافحوه رغم أنه أول من يستقبل القادمين لالتقاط الصور.

وربما كانت قضية خاشقجي الصامت الحاضر بقوة في نظرات السياسيين والزعماء وكاميرات وسائل الإعلام الدولية التي ركزت على الأمير ابن الثلاث والثلاثين ربيعا الذي بات بفعل الاتهامات الموجهة له في الاغتيال البشع للصحفي خاشقجي من أكثر السياسيين شهرة.

الرئيس الفرنسي ماكرون لولي العهد السعودي محمد بن سلمان: أنت لا تنصت لي مطلقا

التقى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ولي العهد السعودي محمد بن سلمان على هامش قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين.

وقال مسؤول بقصر الإليزيه الجمعة إن الرئيس الفرنسي أبلغ ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أن الأوروبيين سيصرون على اشتراك خبراء دوليين في التحقيقات الخاصة بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وأضاف المسؤول أنه خلال محادثة استمرت خمس دقائق على هامش قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين نقل ماكرون رسائل “حازمة جدا” لولي عهد السعودية فيما يتعلق بمقتل خاشقجي وضرورة إيجاد حل سياسي للوضع باليمن.

قد نشر موقعا صحيفتي سبق وغازيت السعوديتين فيديو اللقاء الذي بدا فيه الرجلان يتحدثان ورأساهما متقاربان في ما كان ماكرون ينظر لعيني بن سلمان بينما الأخير كان مبتسما.

وقد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو استغرق خمس دقائق للقاء الجانبين.

نص الحوار:

محمد بن سلمان: لا تقلق

ماكرون: أنا أشعر بالقلق لأنني..

محمد بن سلمان: لقد أخبرني شكرا لك

ماكرون: لا أريد..

محمد بن سلمان: لا

ماكرون: أنت لا تنصت لي مطلقا

محمد بن سلمان: سأنصت طبعا

ماكرون: لا بأس بإمكاني التعامل مع الأمر

ماكرون: أنا رجل يحترم كلمته

مصافحة القتلة

وحدها كانت مصافحة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مفتاح الفرج بالنسبة للأمير المحاصر سياسيا في قمة العشرين، وبدت لافتة للانتباه طريقة المصافحة بين الرجلين، التي أظهرت مستوى من الحميمية بينهما وكأنهما صديقان قديمان رغم فارق السن والمكان والوزن السياسي بينهما.

ودون شك فإن مستوى الارتباك والحضور الرمزي جدا لولي العهد السعودي لقمة العشرين منح الأمير درجات أقل في اختبار الظهور ضمن زعماء العالم الحر وقادة الديمقراطيات العالمية، وهو المثقل بدماء خاشقجي وبأزمة سياسية حولته في نظر العالم من أقصى طرف الحداثة والتقدمية إلى الطرف الأقصى للدكتاتورية والاستهانة بدماء البشر والحرب ضد الآراء والأقلام الحرة.

موضوعات ساخنة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *