نيويورك تايمز: رئيس الموساد الإسرائيلي أمر باغتيال العالم الفلسطيني فادي البطش

نيويورك تايمز: رئيس الموساد الإسرائيلي أمر باغتيال العالم الفلسطيني فادي البطش

نيويورك تايمز: رئيس الموساد الإسرائيلي أمر باغتيال البطش – قالت صحيفة نيويورك تايمز إن اغتيال العالم الفلسطيني فادي البطش تم بتوجيه من رئيس الموساد لمنعه من نقل أسلحة متطورة إلى غزة، في وقت وصل فيه جثمانه للقاهرة وجرى نقله إلى معبر رفح في طريقه إلى قطاع غزة حيث سيُدفن.

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بالاستخبارية أن رئيس الموساد الإسرائيلي يوسي كوهن هو من أمر باغتيال البطش ضمن حملة اغتيالات واسعة هدفها منع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) من تطوير طائراتها المسيّرة.

كما كشفت نيويورك تايمز أن البطش، الذي اغتيل في ماليزيا السبت الماضي، كان حلقة وصل بين حركة حماس وكوريا الشمالية.

وتم اغتيال الباحث الفلسطيني في علوم الطاقة أثناء مغادرة منزله متوجهًا لأداء صلاة الفجر في إحدى ضواحي العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وبينما لم تعلن أي جهة حتى اليوم مسؤوليتها عن الحادث، اتهمت عائلة البطش وحماس الموساد الإسرائيلي بالوقوف خلف العملية.

نقل أسلحة

كما قال تقرير الصحيفة الأميركية الذي أعدّه المعلق الإسرائيلي رونين بريغمان بالتعاون مع الصحفية هناه بيتش، إن البطش كان مسؤولا عن نقل أسلحة متطورة إلى قطاع غزة، من بينها أجهزة توجيه إلكترونية حديثة للصواريخ والطائرات المسيّرة وجعلها أكثر دقة.

وكشفت الصحيفة أن السلطات المصرية صادرت مؤخرا أجهزة توجيه إلكترونية كانت في طريقها إلى غزة ضمن صفقة بين حماس وكوريا الشمالية كان البطش وسيطا فيها.

وقد أفاد مصدر ملاحي بمطار القاهرة لوكالة الأناضول بأن جثمان البطش وصل عبر طائرة تابعة للخطوط الجوية السعودية، وقام أطباء الحجر الصحي بالمطار بإنهاء إجراءات الإفراج عن الجثمان.

وأشار المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته، في تصريحات صحفية إلى أنه تم نقل جثمان البطش إلى معبر رفح بسيارة إسعاف برفقة زوجته وأولاده في طريقه إلى قطاع غزة ليوارى جثمانه الثرى هناك.

وكان سفير فلسطين لدى القاهرة دياب اللوح أعلن الثلاثاء موافقة السلطات المصرية على إدخال جثمان الشهيد فادي البطش إلى القطاع.

اضف تعليق للنشر فورا.. ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد