بالفيديو.. فيروس جديد يضرب الصين اخطر من كورونا

اخبار ليل ونهار. بالفيديو.. فيروس جديد يضرب الصين اخطر من كورونا. تعيش الصين حاليا هذه الايام، فترة عصيبة في تاريخها، حيث مازالت تعاني من اثار فيروس كورونا، الذي مازال يواصل انتشاره في جميع دول العالم، حيث ان هناك عدة مفاجآت جديدة تحدث الان في الصين.

حيث نشبت حرائق ضخمة في مناطق غابات الصين، والتهمت النيران مئات الاشجار والنباتات والمنازل وذلك على مساحة أكثر من 40 هكتارا، مع فرار عدد كبير من السكان في مناطق الحرائق الى المناطق المجاورة.

وقد تم إرسال اكثر من ألف شخص من رجال الاطفاء، مع عدد من طائرات الهليكوبتر وسيارات الاطفاء في محاولة لإخماد الحرائق المشتعلة، والتي بدأت في الاندلاع منذ ايام قليلة فقط.

وقد تسببت حرائق الغابات في الصين، في تكّون سحب ضخمة من الدخان الكثيف، مما تسبب في حالة شديدة من التلوث في نطاق واسع.

وقد أعلنت السلطات الصينية، نشوب حريق ضخم في الغابات جنوب غربى البلاد.

وأضافت السلطات، أنه تم فتح تحقيقا للوقوف على كافة أسباب وملابسات الحريق، مشيرة إلى أنه لم يتم تسجيل أى خسائر بشرية حتى الآن.

وفي مفاجأة اخرى، وبينما مازال يعاني العالم اجمع من تداعيات وتأثيرات الفيروس الصيني كورونا، فبعد تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 الذي بدأ في ووهان بالصين وانتشر لبقية العالم، سجلت وفاة رجل صيني بفيروس هانتا المميت، الذي يسجل معدل وفيات تقدر بحوالي 36%، وهذا أعلى بكثير من معدل وفيات فيروس كورونا، والذي تقدره منظمة الصحة العالمية بنسبة حوالي 3%، وهو الامر الذي تسبب في حالة هلع وفزع من تفشي وباء صيني جديد، هو الابشع والاصعب من فيروس كورونا الحالي.

ويعتقد الخبراء أنه من الممكن الإصابة بفيروس هانتا إذا لمس الشخص العين او الانف أو الفم بعد التعامل مع سطح ملوث ببول أو روث أو لعاب حيوان يحمل الفيروس، مثل الفئران والقوارض، وأيضا قد ينتقل المرض للإنسان عبر تناول الطعام الملوث ببول أو براز الفئران المصابة، وفي حالات نادرة قد يصاب الشخص بفيروس هانتا إذا عضه حيوان مصاب.

  مفاجأة في امريكا بعد تطعيم ملايين الامريكيين بلقاح كورونا

اغرب الحقائق والمعلومات عن اكلات الشعب الصيني:

يتنوع المطبخ الصيني كثيرًا، وهناك العديد من الخضروات يتم اضافتها في المأكولات، منها الفلفل الأحمر الرومي والكرنب والقرنبيط والخيار، والبصل الأخضر والبطاطا، كما تضاف صلصة الصويا تقريبًا في جميع الأكلات لديهم، كما يعتبر الأرز من اهم الوجبات على المائدة الصينية.

وتعتبر الصين من اشهر الدول فى تقديم الأكلات الغريبة والعجيبة والمثيرة للجدل، فعلى الرغم من أن الأكل الصينى والمطاعم الصينية منتشرة حول العالم ويقبل عليها بعض الناس، إلا أن البعض الآخر يشعر بدهشة من تقديمهم لأكلات معينة، يصعب على العقل البشرى آحياناً تخيل تناولها فى يوم ما، وفيما يلي اهم تلك الأكلات الشعبية المنتشرة في الصين:

“شوربة الخفافيش” تعتبر واحدة من الأكلات الشعبية الشهيرة التى يفضل الصينيون تناولها، من خلال وضع الخفاش كاملاً فى الماء المغلى حتى ينضج، ومن ثم يقدمونه كطبق شوربة،حيث يُأكل لحم الخفاش، مع تناول الشوربة.

أما بالنسبة للفئران، فكانت لها هى الأخرى نصيب على السفرة الصينية، حيث يفضل الصينيون تناول الفئران المشوية من خلال تقديمها كاملة بدون التخلص من الرأس أو الذيل، مما يثير دهشة واشمئزاز الكثيرون.

كما لم يترك الشعب الصينى حتى الديدان، فتعتبر هى الأخرى واحدة من الأكلات المفضلة لديهم، وخاصة دود القز والديدان الرملية والخشبية التى يتم شويها فى أسياخ ثم تقدم ساخنة.

أما عن سمك التونة، فنعلم جميعاً أن جميع شعوب العالم تحب تناول لحم التونة الشهي، إلا أن استكمالاً لهذه السلسلة من الأكلات الغريبة التى تفضلها الصين، لا يأكل الشعب الصيني سمك التونة بشكله الطبيعى، بل يفضلوا تناول “عيون” سمك التونة.

  فيروس خفافيش جديد يظهر في فرنسا

ولا تتوقف غرائب وعجائب الاكلات الصينية، حيث يفضل الشعب الصيني تناول طبق شوربة “دم البط”، والذى يتم اعداده من خلال تجميد الدم الخارج من البط، حتى يتكون على شكل كتلة متماسكة تشبه الكبد، ومن ثم اضافة الشوربة، وأحياناً ما يضعوا فيها قطعاً من اللحم.

تناول الشاي: جميع شعوب العالم تفضل تناول الشاي، وكذلك الشعب الصيني، حيث يعتبر الشاي أحد أهم عادات وتقاليد الشعب الصيني منذ آلاف السنين، ويتم تناول الشاي بعد وجبة العشاء، ويفضِّل الصينيون تناول الشاي الخفيف جدًا أو الشاي المنزوع منه المواد المنبهة، بينما يفضلون في النهار الشاي الثقيل كبديل عن القهوة.

اشهر الشائعات عن الشعب الصيني:

– لا تستطيع تفرقة الصينيون عن بعضهم البعض: بالطبع تستطيع التفرقة بين الصينيين الماليزيين والصينيين السنغافوريين كما أنك تستطيع التفرقة بين صينيين القارة الشمالية والقارة الجنوبية، ولكن هذا فقط يعتمد على التعود على رؤيتهم دائماً حتى تستطيع التفرقة بينهم.

– جميع الصينيون اجسادهم صغيرة وقصيروا القامة: بالفعل تبدو اجسام الشعب الصيني صغيرة الى حد ما، وهذا الامر له علاقة بالجينات الوراثية ونظامهم الغذائي المتبع، ولكن قد تغيرت هذه الصورة في السنوات الاخيرة.

– شعب غير مهذب: نادرا مايقول الصينيون كلمة آسف او اعتذر، في حياتهم اليومية، ولهذا يُساء فهم الصينيين، ويظن البعض انهم شعب غير مهذب، وانهم يخافون من الاعتراف بأخطائهم وغير مستعدين للاعتذار، ولكن هذا الامر غير صحيح.

– البضائع الصينية رديئة الجودة: بالفعل مُعظم المنتجات الصينية رخيصة وذات جودة منخفضة للغاية، ولكن ستندهش حين تعلم ان اشهر الماركات والعلامات التجارية العالمية الشهيرة، يتم صناعتها في الصين، وكل ما في الامر، ان المستورد هو من يحدد جودة وسعر المنتجات، وثم يطلب من الشركات الصينية صناعة المنتج المطلوب.

– يأكل الصينيون الأرز فقط: هذه بالطبع معلومة خاطئة لأن المطبخ الصيني هو واحد من أكثر المطابخ تنوعاً في العالم، كما يتميز بالتنوع الكبير في الخضروات والتوابل، بالاضافة الى تنوع طرق الطهي، وتعتبر قائمة المطبخ الصيني مليئة بالخيارات والتي تعتمد على اختلاف الموسم والمنطقة الجغرافية.

  مفاجأة في الامارات بعد تطعيم 4 مليون بلقاح كورونا

– الصين دولة رخيصة: توجد فجوة هائلة بالنسبة لتكاليف الحياة ما بين المدن الكبرى والأقاليم حيث تستطيع استئجار شقة كبيرة بحوالي 200 دولار في وسط الصين، بينما ستجد صعوبة كبيرة في العثور على شقة حتى لو كانت صغيرة في حدود 500 دولار في مدينة مثل شنغهاي، ولكن الشيء الوحيد الرخيص حقاً في الصين هو العديد من انواع الطعام والمأكولات.

– لكل عائلة طفل واحد فقط: كان سابقا يتم تطبيق قانون الطفل الواحد في المدن الكبرى فقط، مع السماح في القرى والأقاليم بدفع غرامة عند تسجيل الطفل الثاني (أو الثالث) أو يُمكنهم أيضاً تركهم دون تسجيل فهذا الأمر لا يزعجهم، ولكن بشكل عام، سُمح للصينيين بأن يكون لهم طفلين ابتداءً من عام 2015، حيث أصدرت الحكومة الصينية قرارا يسمح لكل عائلة بإنجاب طفلين كحد أقصى من غير شروط بدلا من سياسة الطفل الواحد بعد أن تسببت هذه السياسة في زيادة أعداد كبار السن وانخفاض نسبة الشباب والايدي العاملة.

وكان سابقا يلجأ الأزواج الاثرياء إلى أدوية الخصوبة لولادة التوائم، وذلك بسبب عدم وجود عقوبات ضد الأزواج الذين لديهم أكثر من طفل واحد في الولادة الأولى، وبالفعل فقد تضاعفت عدد ولادات التوائم في الصين.

اترك تعليقاً