اشهر فتاة كورية ملحدة تشهر إسلامها: وجدت الدين الحقيقي

اخبار ليل ونهار. اشهر فتاة كورية ملحدة تشهر إسلامها: وجدت الدين الحقيقي. “أنا صرت مسلمة”، كان عنوان فيديو على يوتيوب نشرته شابة تدعى جنة كوريا، لاقى كثيرا من الترحيب والاعجاب على مواقع التواصل الاجتماعي، في وقت جعل فيه فيروس كورونا شعور السعادة غاية صعبة المنال.

أعلنت اليوتيوبر الكورية الشهيرة “جنة” المقيمة في الأردن وصاحبة قناة جنة كوريا التي يتابعها 700 ألف شخص، إسلامها بعد ‏سنين من الإلحاد وإنكار وجود الإله.‏

اشهر فتاة كورية ملحدة تشهر إسلامها
اشهر فتاة كورية ملحدة تشهر إسلامها

 

وكانت جنة كوريا قد نشرت مقطع فيديو بعنوان: أنا صرت مسلمة، بدأته بنطق الشهادتين ثم حكت قصة إسلامها، وقد حظي ‏المقطع بإعجاب الكثير من المتابعين، وبلغت عدد مشاهدته حتى هذه اللحظة اكثر من نصف مليون مشاهدة.‏

وكشفت جنة كوريا أن أول معرفتها بالإسلام كانت من خلال شاب مسلم ارتبطت به عاطفيًا عام 2013، وكان سببًا في أن تأخذ ‏فكرة جيدة عن الإسلام، ثم عام 2016 كانت أول زيارة لها لمسجد في كوريا، وفي عام 2019 بدأت دراسة الإسلام.‏

كيف أسلمت جنة كوريا؟

صرحت جنة كوريا أن الإسلام لم يكن من ضمن خططها على الإطلاق، لكن كل ذلك تغير عندما زارت مسجد في كوريا ‏الجنوبية، في يناير 2019، لتصوير صلاة المسلمين، وهناك التقت برجل دين مسلم قال لها: “إن الله يحبك كثيرًا”، فوجدت نفسها ‏تبكي دون سبب.‏

كررت جنة تجربة زيارة المساجد في صيف 2019، عند زيارة لبنان، وفي المسجد ارتدت زي إسلامي كامل، وصلت صلاة ‏المسلمين التي تعلمتها، فوجدت نفسي تبكي مرة أخرى.‏

وتحكي جنة أنها في عام 2018، تعرضت لتغييرات نفسية كبيرة، جعلتها تعيد التفكير في موضوع الأديان وفكرة وجود الإله، ‏وشعرت بحاجتها للانتماء لدين محدد، بعد أن كانت تنكر وجود الإله.‏

جنة كوريا والبحث عن دين جديد:

تنتمي جنة كوريا لعائلة بوذية، أما هي فكانت ملحدة لا تؤمن بالأديان ولا بفكرة وجود إله، لكن بعد عام 2018، شعرت بحاجتها ‏للانتماء إلى دين، فبدأت بدراسة المسيحية، ولجأت إلى الكنائس، لكنها لم تجد ضالتها.‏

أيضًا درست الدين الإسلامي، وكانت تجربتها معه مختلفة تمامًا، فقد شعرت أنه الدين الأقرب إلى قلبها، وأنه الدين الصحيح، ‏لكنها كانت خائفة أن لا تستطيع الالتزام بفرائض هذا الدين من خمس صلوات يوميًا، وحجاب وصيام.‏

سجلت جنة بداية إعجابها بالدين الإسلامي في الفيديو الأخير الذي أعلنت فيه إسلامها، ففي عام 2013 تعرفت على شاب مسلم، وبسببه كوّنت فكرة جيدة عن الإسلام.

وفي عام 2016 كانت المرة الأولى التي دخلت فيها جنة إلى مسجد في كوريا، واحتاجت إلى ثلاث سنوات لكي تكرر التجربة، وتزور مسجدا كوريا آخر من أجل تصوير فيديو وهي تتعلم خطوات الصلاة، ولكنها فوجئت بشيء خارج خطتها حين جاءها إمام المسجد ليخبرها أن “الله يحبك كثيرًا”. لمست الكلمات الثلاث قلب جنة، وأخذت تبكي بشدة.

كررت جنة التجربة بعد أشهر عند زيارتها لبنان، فدخلت أحد المساجد، والتزمت بالرداء الشرعي، وأخذت تصلي وتبكي. ومنذ ذلك الوقت أصبح لديها العديد من الصديقات المسلمات، وساعدوها على تخطي القلق من عدم الالتزام بأركان الإسلام من اليوم الأول، وتلقت العديد من الهدايا والدروس لتحفيظها القرآن الكريم وفهمه، وقررت نقل حياتها للبلدان العربية، حتى نشرت فيديو تجربتها الأولى مع صيام شهر رمضان المعظم الماضي.

وكشفت جنة كوريا أنها خاضت تجربة الصيام، فوجدت أنها صعبة للغاية، الأمر الذي أشعرها بالقلق من عدم استطاعتها الالتزام ‏بأركان هذا الدين، لكن صديقاتها طمأنوها أن التدرج في الالتزام مسموح في الإسلام.‏

جنة كوريا توثق إسلامها بمقطع فيديو “أنا صرت مسلمة”

وثقت جنة كوريا إسلامها بمقطع فيديو مع مجموعة من الصديقات العربيات المسلمات، الذين ساعدوها على فهم أعمق للدين ‏الإسلامي، وشرحوا لها كيفية التدرج في الالتزام بتعاليم الدين الإسلامي، ثم ساعدوها على نطق الشهادتين.‏

نطقت جنة الشهادتين وأصبحت مسلمة، ثم تلقت من صديقاتها مجموعة من الهدايا المشجعة، فحصلت منهن على: القرآن الكريم ‏وسجادة صلاة وزي الصلاة الشرعي.‏

ارتدت جنة الزي الشرعي الخاص بالصلاة، ثم بدأت صديقاتها يعلمنها سورة الفاتحة، ثم ظهرت في مشهد آخر في سيارة، تردد ‏الفاتحة بعد أن حفظتها.‏

جنة كوريا.. من هي؟

جنة كوريا هي شابة من كوريا الجنوبية، تُعلم اللغة العربية للكوريين من خلال قناتها التي تحمل اسم “‏jannahkorea‏”، تعلم ‏أيضًا من خلال قناتها الطبخ الكوري، وتصور مشاهد من زياراتها للدول العربية، وتقيم حاليًا في الأردن.‏

ولدت جنة لأسرة بوذية، وعاشت حياتها السابقة منكرة للأديان ووجود الإله، درست المسيحية والإسلام والعلوم، ثم استقرت على ‏الدين الإسلامي ليكون دينها، ونطقت الشهادتين.‏

جدير بالذكر أن الشابة جنة لم تكن الكورية الأولى التي تدخل الإسلام حديثًا فقد سبقها قبل عدة أشهر اليوتيوبر الكوري سونج ‏يونج، صاحب قناة “‏Yongsworld‏” التي يتابعها 1.18 مليون مشاهد.‏

وكان الشاب الكوري ‏يونج قد وثق قصة إسلامه، ورد فعل أمه المسيحية المتدينة على إسلامه في مقطع، حظي بمتابعة الملايين، وانتشر انتشارًا ‏واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي.‏

ردود أفعال على إسلام جنة كوريا:

تفاعل كثيرون مع قصة إسلام جنة كوريا التي وثقتها في مقطع فيديو بعنوان “أنا صرت مسلمة”.‏

فكتبت إحداهن: “ملاحظين اليوتيوبر الكوريين الي يحبون العرب صاروا مسلمين؟، هالشي فرحني كثير، ناس صارو مسلمين ‏وربي هادهم واغلبهم كوريين، الحمدلله كثيرا فرحتلك جنة، مو عارفه شو اقلك، شعوري كثير حلو انه شخص ورا شخص يصير ‏من ديننا ما شاء الله، الحمد لله على نعمة الإسلام”.‏

وكتب احد النشطاء: “والله كنت حاسس إنه راح يصير هذا الشيء”، وكتب آخر: “لقد رأيت هذا الخبر على الفيس بوك فرحت جدا لقد ‏اتخذتِ القرار الصحيح لانك أصبحتِ مسلمة”.‏

تصاعد انتشار الاسلام في كوريا الجنوبية:

بالرغم من ان حوالي نصف سكان كوريا الجنوبية لاينتمون لاي دين، وفي دولة يزيد تعداد سكانها على 50 مليونًا، نجد أن 46% منهم لا يدينون بدين، ولا يزيد معتنقو المسيحية على 30%، بينما يدين 22% بالبوذية، في حين يصل عدد المسلمين نحو 130 ألف مسلم، الا انه مع ذلك يتصاعد اعتناق الاسلام في كوريا الجنوبية.

ومن اشهر المسلمين الجدد في كوريا الجنوبية، اليوتيوبر الكوري الشهير داود كيم، الذي أعلن إسلامه قبل عدة شهور، وأصبحت قناته على اليوتيوب منذ ذلك الوقت منصة لتعريف الكوريين بتعاليم الدين الإسلامي وتصحيح المفاهيم المغلوطة، وكان أجرأ فيديوهاته عندما أقام الصلاة في مكان عام بكوريا، ورصد ردود الفعل.

وقد جذبت هذه الفيديوهات ملايين العرب والمسلمين، المهتمين بمتابعة أجانب يتحدون أسرهم ومجتمعاتهم، ويقرؤون القرآن الكريم بلكنة مميزة. ويسعى الكثيرون من المسلمين لمساعدتهم والدعوة لهم بالثبات والصلاح، وإرشادهم إلى بعض الدعاة وتفاسير سور القرآن الكريم لشرح صدورهم.

اترك تعليقاً