أسباب ألم الظهر وطرق علاجه والوقاية منه

أسباب ألم الظهر وطرق علاجه والوقاية منه – الشكوى من الم الظهر (Back pain) مسألة شائعة جدًا، ويعتبر الم الظهر، السبب الأكثر انتشارا للتوجه للعلاج الطبي وللتغيب عن العمل.

الأنباء المشجعة هي أنه بالامكان تجنب غالبية أنواع الام الظهر (Back pain) وفي حال فشلت محاولات تجنب الم الظهر، فان علاجاً بسيطاً يمكن القيام به من البيت، بالإضافة إلى الحرص على تفعيل الجسم بشكل صحيح، من شانها أن تعالج الام الظهر خلال عدة أسابيع، ليعود الظهر إلى حالته الصحية السليمة لمدة زمنية طويلة. ويعتبر اللجوء لحل جراحي لالام الظهر مسالة نادرة جداً.

سوف تصاب بألم الظهر مرة واحدة على الأقل في حياتك، فهو من أكثر الأسباب شيوعا للتغيب عن العمل، إذ قد يسبب لك صعوبة في التحرك. أشياء كثيرة يمكن أن تسبب آلام الظهر.

أسباب ألم الظهر:

تشنج العضلات

إذا كنت تؤذي العضلات أو الأنسجة المحيطة بعمودك الفقري، قد تحاول العضلات حماية تلك المنطقة من خلال التشنج، كما يمكن أن يكون سبب التشنجات في الظهر، الأقراص أو إصابات الأنسجة في العمود الفقري.

حصى الكلى

تتكون حصى الكلى من أملاح ومعادن، إذ تتبلور مكوّنة حصى صغيرة، التي يمكن ان تتعثر داخل مجرى البول، وبالتالي يمكن أن تسبب ألما شديدا في أسفل الظهر والبطن، والجانبين.

القرص الغضروفي

هناك أقراص تفصل بين الفقرات (وهي عبارة عن العظام الصغيرة التي تشكل العمود الفقري)، وتتواجد بين العظام. في بعض الأحيان قد يحدث ضرر لهذه الأقراص مما قد يؤثر على الحبل الشوكي أو الأعصاب، ويمكن أن يسبب آلام الظهر التي يحتمل أن تمتدّ إلى ساقيك أو ذراعيك.

أسباب ألم الظهر وطرق علاجه والوقاية منه
أسباب ألم الظهر وطرق علاجه والوقاية منه

التهاب المفاصل

التهاب المفاصل هو التهاب، تصلب وألم في المفاصل. وهناك مجموعة من الحالات مثل التهاب المفاصل في العمود الفقري التي تؤثر على أسفل الظهر

تضيق العمود الفقري

عندما يحدث تضيق في العمود الفقري، يمكن أن يشكل ضغطاً على الحبل الشوكي والأعصاب التي تمتد من العمود الفقري إلى الذراعين والساقين. وقد تسبب خدراً، مما يصعب عليك التحرك. التهاب المفاصل والأورام، وبعض الأمراض الوراثية يمكن أن تسبب ذلك، وهي أكثر شيوعا بعد سن الـ 50.

الانزلاق الغضروفي

هذا يحدث عندما تنزلق إحدى عظام العمود الفقري (الفقرات) من مكانها على التي تقع أسفلها. عندها تضغط العظام على العصب، وهذا يضر. هذا يحدث عادة في أسفل الظهر، مما يتسبب بظهور الآلام.

علاج ألم الظهر

من اجل علاج الم الظهر من المحتمل أن يصف لك الطبيب أدوية بدون ستيرويدات أو أدوية لعلاج الالتهاب، أو في حالات معينة أدوية لإرخاء العضلات، في سبيل تخفيف الام الظهر الخفيفة وحتى الام الظهر المتوسطة والام الظهر التي لا تتحسن بتناول مضادات الاوجاع التي يمكن اقتنائها دون الحاجة لوصفة طبية. من الممكن تناول أدوية مخدرة لفترة زمنية قصيرة، مثل الكوديين (Codeine)، ولكن تحت إشراف طبي فقط.

في غالبية الحالات يمكن علاج الام الظهر في وقت لا يتعدى عدة أسابيع، بمساعدة علاجات بسيطة وذاتية يمكن القيام بها في البيت والاعتناء بحالتك بشكل كاف. ويمكن ان تكون الأدوية المهدئة لالام الظهر والتي لا حاجة للحصول على وصفة طبية لاقتنائها، هي كل ما تحتاجه لتخفيف الام الظهر.

الراحة لفترة قصيرة بالسرير من الممكن ان تساعدك، إلا أن الاستلقاء لمدة أكثر من يومين من الممكن أن يضر بك بدل أن يفيدك. في حال عدم نجاعة علاج الام الظهر ألبيتي فانه بإمكان الطبيب أن يصف لك أدوية أكثر فعالية أو طرق علاج اخرى. مثل العلاج الفيزيائي (العلاج الطبيعي) او الرياضة البدنية.

الحُقَن – في حال عدم نجاح الوسائل الأُخرى في تخفيف الام الظهر وانتقال الألم باتجاه الأرجُل، قد يقوم الطبيب بحقنك بالكورتيزون (cortisone) وهذه الحقنة تستعمل ضد الالتهاب، ويتم تفريغها في الفراغ الموجود حول العامود الفقري (حيز الفوق جافية – Epidural Cavity).

عملية جراحية – فقط عدد قليل من الناس يحتاجون لحل جراحي لالام الظهر. لا يوجد أي حل جراحي ناجع لالام الظهر والتي تكون نتيجة لمشاكل في العضلات والأنسجة الرخوة بالظهر. يمكن طرح الحل الجراحي بشكل عام فقط في حال نجمت الام الظهر عن بروز قرص فقري (Vertebral Disk Protrusion).

في حال نجمت الام ظهرك عن ضعف متقدم في العضلات أو نتيجة للضغط على احد الأعصاب في الظهر، يمكن للعملية الجراحية أن تفيدك.

أنواع العمليات الجراحية التي تستخدم من اجل علاج الام الظهر (Back pain) تشمل:

– دمج الفقرات (Spinal Fusion)

– استبدال القرص الفقري (Disk Replacement)

– استئصال جزئي للقرص الفقري (Partial Discectomy)

– استئصال جزئي للفقرة (Partial Vertebrectomy)

أسباب ألم الظهر وطرق علاجه والوقاية منه
أسباب ألم الظهر وطرق علاجه والوقاية منه

الوقاية من الم الظهر

من أجل المحافظة على ظهر معافى وقوي ننصحك بالتالي :

اجراء تمارين رياضية منظمة.

بناء كتلة عضلات وتليينها.

التوقف عن التدخين.

المحافظة على وزن سليم.

تحريك الجسم بصورة سليمة بما في ذلك:

الوقوف بشكل صحيح. التأكد من أن وضعية الحوض حيادية.

الجلوس بشكل سليم. احرص على اختيار كرسي مع دعم للقسم السفلي لظهرك، مزود بسناد لليدين وقاعدة متحركة.

نمط حياة صحي، المواظبة على تحريك رجليك.

بإمكانك أن تمنع الام الظهر بواسطة تحسين لياقتك البدنية وتعلم ممارسة الحركات الجسدية بشكل سليم.

العلاجات البديلة

اغلب الناس يتوجهون للعلاجات اليدوية كي يخففوا من الام الظهر التي يعانون منها، من بين العلاجات المستخدمة لعلاج الام الظهر:

علاجات لتقويم العامود الفقري

الوخز بالإبر الصينية

  • Post author:
  • Post published:16 مارس,2017
  • Post last modified:16 مارس,2017