طريقة إقناع الطفل باصطحابه للمدرسة

أخبار ليل ونهار – الرغبة الكامنة بالاستقلالية على الدوام داخل كل فرد منا، يشعر بها الطفل على الدوام، خاصة فى سن المدرسة ودخوله فى حياة جديدة، بعض الطلاب يشعرون بالرغبة فى الذهاب من وإلى المدرسة مع أصدقائهم ولا يرتضون القيام بهذا الأمر مع الأب والأم أو مع العربة الخاصة بتوصيل الطلبة فى المدرسة، لذا يواجه الأبوان صعوبات فى إقناع الطفل بهذا الأمر.

وأوضح الدكتور محمد خيرى أخصائى الأمراض النفسية ناصحا الأم، أنه إذا كان طفلك فى المرحلة الابتدائية أو الإعدادية وتبعد المدرسة عن المنزل كثيرا، فلا توافقى على طلبه وحاولى إقناعه بمدى أهمية تواجدك وتواجد الأب معه، عوضيه ببعض الأفعال التى ترضيه، كأن تقلى أصدقائه معكما فى السيارة، وكونى محبة لأصدقائه ومجمعة لهم فى كل مناسبة، وعرفيه على أصدقاء فى الحافلة المدرسية جدد ليتعلق بهم ويصبح أكثر حبا للحافلة المدرسية.

أما إذا كان الطفل كبيرا، ويتمتع بالنضج وتخطى مرحلة الإعدادية، فاتخذى الإجراءات التالية:

– لا تجبريه على ركوب الحافلة الخاصة بالمدرسة حتى لا يصاب بالعند ويصدر أفعالا انفعالية مضادة .

– كونى هادئة فى التعامل والتفهم لموقفه واستمعى لسبب رغبته فى الذهاب والإياب مع أصدقائه، واتركيه إذا اقتنعتى ولكن بشرط ملاحظتك ومتابعتك التامة له.

– حددى له موعد ذهاب وإياب ومدة لا يتخطاها، وحذريه من التأخير بحرمانه من هذه الميزة.

– حاولى ملاحظته والذهاب إليه دون أن يدرى بين الحين والآخر وقومى بتوصيل أصدقائه إلى منازلهم وكونى مرحة معهم وتعرفى عليهم.

– إذا شعرتى بأن ابنك مرتبط بأصدقائه ويرغب على الدوام فى الذهاب والإياب للمدرسة ومنها معهم، اجعليه يذاكر دروسه معهم فى المنزل وتابعيهم وتعرفى عليهم عن قرب.

– لا توجهى إليه الاتهامات والشكوك، واعطيه ثقة تامة، وكررى على مسامعه على الدوام أنه جدير بالثقة.

– قننى مواعيد خروجه ودخوله المنزل واجعلى مواعيد الغذاء مع الأسرة موعدا مقدسا لديه ولا تحرميه من أصدقائه.

– اشعريه بأهمية حبه لعائلته وحبه لأصدقائه على التوازى، دون أن يظلم أى طرف منهما

  • Post author:
  • Post published:23 سبتمبر,2014
  • Post last modified:23 سبتمبر,2014