تركيا تشتري منظومة الدفاع الجوي الروسية إس 400 رغم التهديدات الأمريكية

تركيا تشتري منظومة الدفاع الجوي الروسية – أعلن الرئيس التركي الأربعاء مضي بلاده في شراء منظومة الدفاع الجوي الروسية المضادة للطائرات والصواريخ البالستية “إس-400″، ردا على ضغوط مارستها واشنطن لمنع إتمام صفقة الصواريخ هذه التي تنافس نظيرتها الأمريكية منظومة باتريوت.

ضرب الرئيس التركي رجب طيب أدوغان الأربعاء بالضغوط الأمريكية عرض الحائط بقوله إنه “من غير الوارد” أن تتراجع أنقرة عن شراء منظومات صاروخية من موسكو، مشيرا إلى أنه قد يفكر حتى بشراء مزيد من الأسلحة الروسية.

  بالفيديو.. بدء اولي اجراءات عزل ترامب

وجاءت تصريحات أردوغان في وقت حضت الولايات المتحدة بلاده على العودة عن قرارها شراء منظومة صواريخ إس-400 المضادة للصواريخ، على اعتبار أن هذه الأسلحة الروسية لا تتوافق مع المعدات المستخدمة في جيوش حلف شمال الأطلسي الذي تعتبر الولايات المتحدة وتركيا من أبرز أعضائه.

وصرح أردوغان في مقابلة مع قناة “كانال 24” التلفزيونية التركية “في ما يتعلق بمنظومة إس-400، الصفقة تمت. من غير الوارد الرجوع إلى الوراء (…) وربما بعد إس-400 سننتقل إلى إس-500”.

وصفقة الصواريخ الروسية هي إحدى نقاط الخلاف الأساسية بين أنقرة وواشنطن.

  أردوغان: اتركوا التدخين لانه حرام واشربوا الشاي

من جهة ثانية، انتقد أردوغان القرار الذي أعلنت عنه واشنطن قبل يومين والقاضي بإلغاء امتيازات تجارية تفاضلية تستفيد منها تركيا. وقال الرئيس التركي “لا ينبغي أن يحاول أحد أن يعاقبنا بمثل هذا النوع من الإجراءات”.

وتعد صواريخ إس-400 منظومة دفاع جوي روسية مضادة للطائرات وللصواريخ البالستية، ومنافس لبطاريات باتريوت الأمريكية، في حين أن منظومة إس-500 هي النسخة المطورة من هذا النظام وهي لم تدخل الخدمة بعد.

ويفترض أن تبدأ روسيا تسليم تركيا صواريخ “إس-400” في يوليو المقبل.

ووافقت واشنطن في ديسمبر، على بيع تركيا منظومة باتريوت الدفاعية المضادة للطيران في صفقة بلغت قيمتها 3,5 مليارات دولار. وكانت واشنطن ترمي إلى ثني أنقرة عن شراء المنظومة الروسية المنافسة.

  أردوغان يلقي برسالة ترامب في سلة القمامة ويهين نائبه.. فيديو

ويمكن أن يعارض الكونغرس الأمريكي بيع تركيا صواريخ باتريوت أو أن يعيد النظر في السماح لها بشراء طائرات “إف-35”.

اترك تعليقاً

Close Menu