بداية الحرب بين مرتضى منصور وهاني العتال.. مرتضى يتوعد بتعيين إبنه بدلًا منه والعتال يطالبه بالإستقالة

بداية الحرب بين مرتضى منصور وهاني العتال – قرر مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، تأجيل الدعوة لعقد اجتماع مجلس الإدارة الجديد انتظاراً للحكم فى قضية تزوير عضوية هاني العتال الذى استطاع الفوز بمقعد النائب على حساب نجله.

وفاز مرتضى برئاسة النادي الأبيض بعد حصوله على (26541) صوتاً بنسبة 63% مقابل (16094) لمنافسه أحمد سليمان.

وقال مرتضى فى تصريحات للصحفيين:”موقف أحمد القانوني سليم ومتأكد من أن القضاء سينصفه بعد البت في قضية هاني العتال الثلاثاء المقبل”.

وتحدي “لن أدعو لعقد أي جلسات لمجلس الإدارة قبل يوم الثلاثاء، لحين حسم الأمر في عضوية العتال المزورة”.

وأنهي: “هذا الشخص ووالده عضويتهما مزورة في الزمالك وبالتالي لا يحق له الترشح من الأصل، وأرفض العمل مع أي شخص مزور”.

بينما طالب هانى العتال، الفائز بمنصب نائب رئيس نادى الزمالك، مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك، بتقديم استقالته فى حال فوزه، وفاءً بعهده بالاستقالة فى حال فوز أى عضو من قائمة أحمد سليمان.

وكان قد فاز بمنصب النائب أحمد جلال إبراهيم بـ27 ألفا و906 أصوات، وهاني العتال بـ22 ألفاً و167.

نتيجة بحث الصور عن هاني العتال

أما عضوية المجلس تتشكل من إسماعيل يوسف (22 ألفا و8 أصوات)، وهاني محمد سعيد زادة (20 ألفا و320 صوتا)، وعلاء مقلد (16 ألفا و645 صوتا)، وشريفة كمال حسنين (15 ألفا و646 صوتا)، وعبدالله جورج (12 ألفا و6 أصوات)، فيما فاز حازم ياسين بمقعد أمين الصندوق بـ22 ألفا و476 صوتا.

  • Post author:
  • Post published:26 نوفمبر,2017
  • Post last modified:26 نوفمبر,2017