القرنبيط يحمي من امراض القلب و سرطان المعدة والقرحة

يحتوي القرنبيط او القنبيط فيتامين k والأحماض الدهنية أوميغا 3 التي تساعد على الحد من الالتهابات. إذ يحتوي الكوب الواحد من القنبيط على 11 ميكروغرام من الفيتامين K و0،21 مللغ من الأحماض الدهنية. لذلك يساعد تناول القنبيط بانتظام على الحد من خطر الإصابة بامراض كالتكلس والقرحة والسكري والسمنة والتهابات الجهاز الهضمي.
– يعتبر القنبيط مصدراً ممتازاً للفيتامين C والمنغنيز التي تعتبر من مضادات الأكسدة الفاعلة بمتياز. إذ يكفي تناول كوباً واحداً من القنبيط للحصول على 55 مللغ من الفيتامين C. كما أنه يحتوي على نسبة عالية من الكاروتين وغيرها من المكونات الغذائية المكافحة للتأكسد. لذلك بتناول القنبيط، اعلمي انك تحمين جسمك من أمراض كثيرة مرتبطة بالأكسدة كالسرطان وأمراض القلب، إضافةً إلى كونها تساعد على الحد من آثار التقدم بالسن.
– يساعد تناول القنبيط على تأمين الحماية من أمراض القلب وأمراض الجهاز العصبي لغناه بمضادات الأكسدة. كما أنه يساعد على تحسين سيلان الدم مما يساعد على حماية الشرايين والقلب ومختلف الأعضاء الأساسية في الجسم.
– يحتوي الكوب الواحد من القنبيط على 3،35 غ من الألياف الغذائية مما يساعد على تنظيف الجهاز الهضمي والتخلص من السموم. كما يحتوي القنبيط على مادة خاصة تؤمن الحماية للمعدة من جرثومة Helicobacter Pilori مما يساعد على الحد من خطر الإصابة بسرطان المعدة والقرحة.
– يحتوي القنبيط على نسبة عالية من الفيتامينات “ب” ويعتبر مصدراص ممتازياً للبروتينات والفوسفور والبوتاسيوم.

اترك تعليقاً