الفيفا تغرم مصر 2 مليون دولار بسبب سرقة بث مباراة مصر وغانا وتعلق كل مستحقات اتحاد الكرة

تلقى الاتحاد المصري لكرة القدم خطابًا رسميًا من الاتحاد الدولي «فيفا»يفيد بتغريم الاتحاد المصري لكرة القدم مبلغ 2 مليون دولار، بعد سرقة التليفزيون المصري بث مباراة مصر وغانا في الجولة الفاصلة لتصفيات كأس العالم 2014، التي أقيمت في كوماسي.

وقال لهيطة، في تصريحات لقناة «سي بي سي»، مساء الجمعة: «وصل اتحاد الكرة فاكس من (فيفا) يخطرنا فيها بفرض غرامة 2 مليون دولار على التليفزيون المصري، بسبب بث لقاء مصر وغانا دون موافقة القناة المالكة».

وبسؤال مقدم البرنامج عن كيفية دفعها، أوضح عضو الاتحاد: «ربنا العالم مين هيدفعها؟».

وأشار «لهيطة» إلى أن «فيفا» قد قرر تعليق كل المستحقات الخاصة بالاتحاد المصري لدى الاتحاد الأفريقي، والاتحاد الدولي، لحين سداد الغرامة.

كانت قناة «الجزيرة الرياضية» المالكة لحقوق بث المباراة حينها قد نوهت بأنها ستتخذ الإجراءات القانونية ضد المعتدين على حق بث المباراة، في إشارة للقناة الثانية بالتليفزيون المصري التي قامت بإذاعة المباراة كاملة، رغم امتلاك قنوات الجزيرة فقط حقوق البث.

وقالت الجزيرة في التنويه: «قنوات الجزيرة الرياضية تعتزم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة لأجل وقف التعدي على الحقوق الحصرية التي تمتلكها دون وجه حق».

  • Post author:
  • Post published:27 ديسمبر,2013
  • Post last modified:27 ديسمبر,2013