ادعية هامة للحماية من الامراض والفيروسات

اخبار ليل ونهار. ادعية هامة للحماية من الامراض والفيروسات. مع تصاعد خوف وهلع العالم من فيروس كورونا الذي لا يوجد له علاج او تطعيم حتى الان، يسعى الجميع الى الحماية قدر الامكان من العدوى، وقبل ذلك يجب التحصن بالدعاء لله عز وجل، وهناك العديد من الادعية النبوية الشريفة التي تحمى الانسان المسلم من الامراض والفيروسات والاوبئة باذن الله تعالى.

عن عمر بن الخطاب وأبي هريرة قالا: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما من رجل رأى مبتلى فقال: الحمد لله الذي عافانا مما ابتلاك به وفضلني على كثير ممن خلق تفضيلا، إلا لم يصبه ذلك البلاء كائنا ما كان). رواه الترمذي.

ادعية هامة للحماية من الامراض والفيروسات
ادعية هامة للحماية من الامراض والفيروسات

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَا من عَبدٍ يَقُولُ في صَباحِ كُلِّ يَوْمٍ ومساءِ كُلِّ لَيلَةٍ بِسْمِ اللَّهِ الذي لَا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ شَيءٌ في الْأَرْضِ وَلَا في السَّمَاءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ثَلاثَ مَرَّاتٍ لم يَضُرَّهُ شَيْء). رواه الترمذي وصححه الألباني.

الحل النبوي المجاني للوقاية من فيروس كورونا بدون كمامات

شرح الحديث النبوي الشريف: ذِكرُ اللهِ تعالى له فضلٌ عظيمٌ، وهو يُقرِّبُ العَبْدَ من ربِّهِ، ويَحْفظُه منَ الشَّيطانِ والبَلاءِ.

وفي هذا الحَديثِ يُخبِرُ الرَّسولُ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم أنَّ: “مَن قال: بسم اللهِ”، أي: ألتِجِئُ وأعْتصِمُ باللهِ، “الَّذي لا يضُرُّ مع اسمِهِ”، أي: مع ذِكْرِ اسمِهِ العَظيمِ؛ اعتقادًا وإيمانًا بذلك، “شيْءٌ في الأرْضِ”؛ من المكْروهاتِ والمؤذياتِ، “ولا في السَّماءِ”؛ منَ البَلايا النَّازِلاتِ، “وهو السَّميعُ العَليمُ”؛ سَميعٌ لكلِّ شيْءٍ وعَليمٌ بكلِّ شيءٍ، “ثلاثَ مرَّاتٍ”، أي: يقولُ هذا الدُّعاءِ ثَلاثَ مَرَّاتٍ “لم تُصِبْهُ فجْأَةُ بَلاءٍ”، أي: بَلاءٍ يأْتي بَغْتةً بلا سبَبٍ، “حتَّى يُصبِحَ”؛ وذلِك إذا قالَها باللَّيلِ، “ومَن قالَها حينَ يُصبِحُ”، أي: في الصَّباحِ بعدَ طُلوعِ الفَجْرِ، “ثلاثَ مرَّاتٍ لم تُصِبْهُ فجْأَةُ بلاءٍ حتَّى يُمْسي”، أي: إلى المَساءِ بعد غُروبِ الشَّمسِ. وفيه: بيانُ ما كان عندَ التَّابِعينَ مِن الإيمانِ بالقدَرِ.

  دعاء العام الهجري الجديد 1444

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نص‏‏‏

من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم: (اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِكَ منَ البرصِ والجنونِ والجذامِ ومن سيِّئِ الأسقامِ). رواه أبو داود.

شرح الحديث النبوي الشريف: الالتِجاءُ إلى اللهِ في كلِّ الأحوالِ أمرٌ مِن صَميمِ الإيمانِ؛ فهو القادِرُ على كلِّ شيءٍ، ويُجيرُ ويَحْمي مِن كلِّ سوءٍ، وقد كان النَّبيُّ صلَّى اللهُ علَيْه وسلَّم يأمرُ أمَّتَه بالاستعاذةِ باللهِ مِن أمورٍ كثيرةٍ، ومِنها الأمراضُ.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏بدلة‏‏ و‏نص‏‏‏

وفي هذا الحديثِ يَستعيذُ النَّبيُّ صلَّى اللهُ علَيْه وسلَّم مِن أمراضٍ شديدةٍ فيَقولُ: “اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِك”، أي: أطلُبُ الحمايةَ والوِقايةَ مِن اللهِ عزَّ وجلَّ، “مِن البرَصِ”، وهُو: بَياضٌ يَظهَرُ على الجلدِ كبُقَعٍ ثمَّ يَنتشِرُ في باقي الجلدِ حتَّى يَعُمَّه؛ بسبَبِ انحِباسِ الدَّمِ عن الجلدِ، مع ما فيه مِن إضعافِ الجلدِ، واستِقْذارِ النَّاسِ له، فيَكونُ سببًا للتَّعبِ النَّفسيِّ للمريضِ، “والجُنونِ”، وهو: فِقْدانُ العقلِ، وعدمُ التَّمييزِ، فلا يَفقَهُ ولا يَفهَمُ ولا يُدرِكُ التَّكاليفَ، “والجُذامِ”، وهو: تآكُلُ أطرافِ الأعضاءِ شيئًا فشيئًا، وربَّما يُفقِدُ صاحِبَه الشُّعورَ بها، وهو مرَضٌ يُصيبُ بالعَدْوى؛ ولهذا أمَر النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم بالفِرارِ مِنه كما يَفِرُّ الرَّجُلُ مِن الأسَدِ، “وسَيِّئِ الأسقامِ”، أي: الأمراضِ السَّيِّئةِ الأثَرِ على المريضِ وعلى مَن حولَه.

  تكبيرات عيد الاضحى المبارك ودعاء عرفة ساعة كاملة بصوت رائع

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَال: كَانَ مِنْ دُعَاءِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ زَوَالِ نِعْمَتِكَ، وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ، وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ، وَجَمِيعِ سَخَطِكَ). رواه مسلم.

قال المناوي – رحمه الله – : والتحويل: تغيير الشيء وانفصاله عن غيره، فكأنه سأل دوام العافية، وهي السلامة من الآلام والأسقام.

قال عبد الله بن عمر رضي الله عنهما: لَمْ يَكُنْ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدَعُ هَؤُلاءِ الدَّعَوَاتِ حِينَ يُمْسِي وَحِينَ يُصْبِحُ: (اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَافِيَةَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَفْوَ وَالْعَافِيَةَ فِي دِينِي وَدُنْيَايَ وَأَهْلِي وَمَالِي اللَّهُمَّ اسْتُرْ عَوْرَاتِي وَآمِنْ رَوْعَاتِي اللَّهُمَّ احْفَظْنِي مِنْ بَيْنِ يَدَيَّ وَمِنْ خَلْفِي وَعَنْ يَمِينِي وَعَنْ شِمَالِي وَمِنْ فَوْقِي وَأَعُوذُ بِعَظَمَتِكَ أَنْ أُغْتَالَ مِنْ تَحْتِي) . رواه أبو داود، وصححه الشيخ الألباني.

  دعاء عاشوراء لكشف الظلم والكرب والهموم

عن عبد الله بن خبيب رضي الله عنه قال: خَرَجْنَا فِي لَيْلَةِ مَطَرٍ وَظُلْمَةٍ شَدِيدَةٍ نَطْلُبُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِيُصَلِّيَ لَنَا، فَأَدْرَكْنَاهُ فَقَالَ: (أَصَلَّيْتُمْ ؟) فَلَمْ أَقُلْ شَيْئًا، فَقَالَ: (قُلْ)، فَلَمْ أَقُلْ شَيْئًا، ثُمَّ قَالَ: (قُلْ)، فَلَمْ أَقُلْ شَيْئًا، ثُمَّ قَالَ: (قُلْ)، فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا أَقُولُ ؟ قَالَ: (قُلْ: (قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ) وَالْمُعَوِّذَتَيْنِ حِينَ تُمْسِي وَحِينَ تُصْبِحُ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ تَكْفِيكَ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ). رواه الترمذي وأبو داود.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏بدلة‏‏ و‏نص‏‏‏

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّهُ قَالَ : جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا لَقِيتُ مِنْ عَقْرَبٍ لَدَغَتْنِي الْبَارِحَةَ، قَالَ: (أَمَا لَوْ قُلْتَ حِينَ أَمْسَيْتَ: أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ، لَمْ تَضُرَّكَ). رواه مسلم.

  • Post author:
  • Post published:3 مارس,2020
  • Post last modified:27 مايو,2020