مضاعفات كبيرة على قلب طفلك بسبب قبلة في فمه!

يقول الأطباء أن تقبيل الطفل في فمه شيء في منتهى الخطورة فالحقيقة أن القبلة التي تطبعها الأم أو الأب  او اي شخص على فم الطفل الصغير وبخاصة  في الأشهر الثلاثة الأولى هذه القبلة كفيلة بأن تنقل إليه الأمراض التي يعاني منها أحد الأبوان أو كلاهما معاً

وذلك قبل الست شهور الأولى من عمره قبل أن تتكون لديه المناعة فلو حدثت قبلة بين شخص بالغ وطفل رضيع ينشأ أولاً إلتهاب فطري باللسان ينتشر بين اللثة وينتشر في جميع أنحاء فم الطفل وبالتالي تكون (الريالة) اللعاب
مستمرة.
كذلك عدم القدرة على الأكل الكافي كما تنتقل ميكروبات مثل مجموعة الميكروبات العنقودية وهي ميكروبات موجودة في فم الإنسان بصورة طبيعية حتى ولو كان سليما وعن طريق القبلة تنقل للطفل ولمناعته الضعيفة تسبب له الأمراض، فينتج عنها إلتهاب الحلق والفم كما تؤدي إلى إلتهاب اللوزتين.
وعندما يكبر الطفل ويبلغ عمره مثلا عامين تكون لها مضاعفات كبيرة على القلب أو إلتهابات متكررة في الكليتين.

Leave a Comment