رئيس وزراء ماليزيا السابق يعترف بتلقي 100 مليون دولار من السعودية

رئيس وزراء ماليزيا السابق يعترف بتلقي 100 مليون دولار من السعودية

رئيس وزراء ماليزيا السابق يكشف عن ما تلقاه من السعودية – كشف رئيس الوزراء الماليزي السابق نجيب رزاق عن رسالة يقول إنها توضح قصة تلقيه تبرعات قيمتها مئة مليون دولار أمريكي من حاكم في السعودية.

وتحمل الرسالة الموقعة على ما يبدو من الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز آل سعود تاريخ شهر فبراير عام 2011.

وتشرح الرسالة المزعومة أن المبلغ المالي المذكور هو تقدير لعمل نجيب رزاق كقائد إسلامي عصري.

ويتهم نجيب رزاق بسرقة ملايين الدولارات التي كانت مخصصة للتمويل الحكومي ووضعها في حساباته البنكية الخاصة.

وكانت قد أعلنت الشرطة الماليزية، أنها صادرت ممتلكات تصل قيمتها إلى 273 مليون دولار في سياق التحقيق الذي يستهدف رئيس الوزراء السابق نجيب عبد الرزاق بتهمة اختلاس أموال، من بينها كمية كبيرة من المجوهرات وحقائب فاخرة.

وقال رئيس قسم الجرائم المالية في الشرطة عمار سينغ في مؤتمر صحافي إن “قيمة هذه الممتلكات بسعر المفرق تتراوح بين 910 (ملايين) و1,1 مليار رينغيت”، أي ما يعادل 225 إلى 273 مليون دولار.

وأوضح أن الممتلكات التي تمت مصادرتها في وقت سابق تتضمن مبالغ نقدية بقيمة 116 مليون رينغيت (28,8 مليون دولار) بـ26 عملة. وشملت 12 ألف قطعة مجوهرات ومئات حقائب اليد الفاخرة وأكثر من 400 ساعة تقدر قيمتها ب19,3 مليون دولار.

وأضاف عمار “اعتقد أنها اكبر عملية مصادرة في تاريخ ماليزيا”.

موضوعات ساخنة

اضف تعليق للنشر فورا.. ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد